أنا في الاستماع اليك
اتصل بي و لا تتردد
إستشارات نفسية 7/24
العيادة الالكترونية


أخي المسترشد:

     لم تلقى العيادات النفسية إقبالا في عالمينا العربي والإسلامي كما لاقته في الدول الغربية لأسباب يعلمها الكثير، أهمها غياب التجاوب بين صاحب الحالة و المختص سميا إذا كان من جنس مختلف و أيضا صعوبة التردد على المصحة خصوصا إذا كانت بعيدة جغرافيا.

لذا ورقعا للحواجز التي قد تدفع بالكثير إلى الامتناع عن الذهاب إلى العيادة النفسية ارتأينا إلى فتح هذه العيادة الالكترونية على موقعنا هذا.

حسب تجربتنا فالعيادة الالكترونية تتمتع بمزايا تجعل إمكانات الاستشارة النفسية سهلة و ميسرة من أهمها

 p03.1001/Sans_titre-2.jpg

-  التمتع بحرية الإفصاح

-  عدم تأثير الفوارق الجنسية على دقة تشخيص الحالة النفسية،

-   التخلص من حالة القلق التي تسيطر على صاحب الحالة، من حيث إمكانية انكشاف أسراره بين زملائه و أقاربه.

-   توفير الجهد و الوقت بالنسبة لصاحب الحالة، خصوصا بالنسبة للأمهات اللواتي يلاقين صعوبة في التنقل من اجل مراجعة المعالج النفسي,

-   سرية مطلقة بحيث أن صاحب الحالة غير ملزم بالكشف عن هويته.